احداث رياضيةاخبار شمس سبورت الرياضيةدوري ابطال اوروبادوري كرة القدم الايطاليسلايدر الاخبارمنوعات رياضية

النصر يهجر عاصمة الجنوب.. ويلٌ لأنشيلوتي من غضب أهلها

كتابة : مصطفى فرحات

هي المباراة السادسة على التوالي التي يفشل بها أبناء أنشيلوتي بتحقيق الإنتصار لتزداد المشاكل حول الفريق أكثر فأكثر. الجو السلبي الذي يُخيم على النادي يضاعف المشاكل بين الطاقم الفني والإدارة، ستسفر نتائجه على تغيرات متوقعة نهاية الموسم.

بداية نابولي كانت مرضية الى حدٍ ما، فقد نجح الفريق بالفوز على ليفربول في دوري الأبطال وقدم مباراة رجولية أمام يوفنتوس قبل أن يتحول الأمر الى جحيم بالنسبة لهم. فقد فشلوا بخطف ثلاث نقاط من سالسبوررغ في دوري الأبطال على أرضهم، كما لم ينجحوا بتحقيق الفوز في آخر خمس مباريات بالدوري المحلي، وهذا ما له تأثير سلبي على نفسية وذهن اللاعبين.

وعلى الرغم من تعدد مفاتيح اللعب إلا أن ما يقدمه الفريق من الناحية الهجومية قد خالف التوقعات وخيب آمال العديد من المتابعين بالنسبة للإمكانيات المتوفرة في المباريات الأخيرة. فقد ظهر الفريق متواضعا في عملية أنهاء الهجمة وإفتقاد العناصر للتركيز، بالإضافة إلى للتباطئ في الإنطلاق بالهجمات المرتدة.

أما من الناحية الدفاعية، فإن المشكلة الأبرز هي عدم توفر التغطية المثالية للأطراف. فتعد مساحة ما بين الظيهر/قلب الدفاع سهلة المرور وهذا ما أسفر عن العديد من الفرص في المباريات السابقة وكان تهديد فعلي على مرمى ميريت.

مقالات ذات صلة

إغلاق